*الملحق الإلكتروني - المديـــر المسؤول : مصطفى راجــي
آخر الأخبار :
أنشطة الشريفة لالة فاطمة رزوق العلوي
الأسرة و المجتمع
مطبخ
صحة و طب
علوم وتكنولوجيا
عمود مصطفى راجي
مباريات التوظيف
فن و غناء
دين و حياة
البحث في الموقع الجريدة الإلكترونية الإخبارية وجدة طوب
الإحصائيات الشاملة
زيارات الصفحة اليوم ...
المجموع: 22
انفرادي: 11

إجمالي الزيارات للصفحة ...
المجموع: 936
انفرادي: 580

الموقع ...
المجموع: 328014
انفرادي: 127948
آخر التعليقات
لا توجد تعليقات بعد .
إعلانات

http://alomrane.ma

- كاتب المقال : oujdatop1 - السبت 18 فبراير 2017 - 03:37:48 - عدد المشاهدات عدد المشاهدات (148) -
نشر الخبر في :

وجدة.. توقيف خمسة مشتبه في انتمائهم إلى عصابة إجرامية دولية





تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف خمسة أشخاص، من بينهم سيدة هولندية من أصل مغربي، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في مجال الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيه الرئيسي، وهو من ذوي السوابق القضائية ومبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل الاتجار في المخدرات، زوال اليوم الجمعة، بمدينة وجدة متلبسا بحيازة 30 ألف قرص من مخدر الإكستازي، كانت مخبأة داخل آلة للغسيل، تم إرسالها من دولة أوروبية على متن حافلة تابعة لوكالة للأسفار.

وأضاف البلاغ أن الأبحاث والتحريات المنجزة في إطار هذه القضية مكنت من توقيف أربعة مشتبه فيهم آخرين، وهم وسيط وناقلان بالاضافة إلى زوجة المشتبه فيه الرئيسي، وذلك لارتباطها بعملية إرسال الشحنات المخدرة من الخارج،كما تم حجز سيارتين يشتبه في استخدامهما في نقل المخدرات المحجوزة.

وأشار إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتوقيف باقي المتورطين المحتملين في هذا النشاط الإجرامي.

وذكر المصدر ذاته بأن هذه العملية تندرج في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها المصالح الأمنية لمكافحة الاتجار الدولي في المخدرات والمؤثرات العقلية، وتحديدا الأقراص المهلوسة بما فيها مخدر الإكستازي.
الأيام






رابط مختر للخبر تجده هنا http://oujdatop.com/news3957.html
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.

خبر بالصوت و الصورة
المزيد من الفيديوهات
كاريكاتير