*الملحق الإلكتروني - المديـــر المسؤول : مصطفى راجــي
آخر الأخبار :
أنشطة الشريفة لالة فاطمة رزوق العلوي
الأسرة و المجتمع
مطبخ
صحة و طب
علوم وتكنولوجيا
عمود مصطفى راجي
مباريات التوظيف
فن و غناء
دين و حياة
البحث في الموقع الجريدة الإلكترونية الإخبارية وجدة طوب
الإحصائيات الشاملة
زيارات الصفحة اليوم ...
المجموع: 42
انفرادي: 14

إجمالي الزيارات للصفحة ...
المجموع: 3717
انفرادي: 287

الموقع ...
المجموع: 338482
انفرادي: 131298
آخر التعليقات
لا توجد تعليقات بعد .
إعلانات

http://www.oujdatop.com

نشر الخبر في :

باي باي سرقة التليفونات فالمغرب .. طريقة علمية من أجل استرجاع الهواتف المسروقة و القبض على اللصوص





تداول عدد من نشطاء موقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك", منشورا يدل عدد من المواطنين و الذين كانوا ضحايا لعميلة سرقة هواتفهم , الى السبيل من أجل إسترجاعه و القبض على اللصوص من خلال الإستعانة بخبرة الشرطة العلمية .

و أظهر المنشور أنه وجب على الضحايا في البداية التبليغ عن سرقات هواتفهم لذا أقسام الشرطة , و التي تتوفر بدورها على التقنيات الحديثة من أجهزة وحواسيب أو غيرها ، هذه الشرطة التقنية تتوفر على مصلحة مكلفة فقط بتتبع الهواتف وفك تشفيرها ومراقبة المكالمات حسب ذات المنشور.

بحيث و عندما ينفذ اللص عمياة سرقته , يعمل على إزالت كل البيانات المخزنة بذاكرة الهاتف و الشريحة , و عندما يحاول وضع شريحة جديدة لتشغيل رقم هاتفي ، فإن الشرطة التقنية او "الهيئة الوطنية لتقنين المواصلات" المعروفة إختصارا بـ" ANRT" , و ذلك من خلال شفرة تسمى " الايمي", تعطى بشكل حصري لأي هاتف بشكل أحادي بالعالم و لا يمكن تغييرها , و يمكن لأي مواطن أن يتعرف على "شفرته" من خلال تركيب (#06#*) على هاتفه الجوال.

و أشار المنشور الذي تم تداوله على نطاق واسع , أنه وجب على كافة المواطنين و المواطنات التعرف على "الايمي" الخاص به و كذا تحرير عقد رسمي خاص برقم هاتفه .

و عند توفر المواطن على هذين الوثقتين و في حال تعرضه لعمية سرقة , فإنه يكفي أن يتقدم بشكاية لقسم الشرطة , مدعوما بالرقم التسلسلي لهاتفه , و سيقومون بتقديمه للشرطة العلمية والتقنية, و التي ستباشر أبحاثها و تقوم بالإتصال بالمعني بالأمر من أجل مده بآخر الأرقام التي اتصل بها من أجل التحقق و التأكد من أنه هو بالفعل هاتفه المسروق "يعيطوا ليك وغادين يجبدو ليك آخر الأرقام والمحادثات وغادي يتسناو منك تقوليهم هذا تليفوني", بعدها ستباشر المصالح الأمنية مساطرها القانونية من أجل توقيف اللص أو من إشترى منه المسروق.

و أشار المنشور أنه و بفضل هذه التقنية العلمية يمكن قطع الطريق على هذه الظاهرة الإجرامية التي تفشت بشكل مخيف بعدد من شوارع المملكة , كما من شأنها أن تكون وسيلة زجرية في صرف هؤلاء اللصوص النظر عن إرتكاب هذه الأعمال الإجرامية.
شوف تيفي:




رابط مختر للخبر تجده هنا http://oujdatop.com/news4025.html
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.

خبر بالصوت و الصورة
المزيد من الفيديوهات
كاريكاتير